G4Tlogo

ماستركارد توسّع برنامجها الرائد لتعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات إلى السعودية والمغرب في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا بالتوازي مع توسيع التزامها العالمي للوصول إلى خمسة ملايين فتاة بحلول 2025

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 11 أكتوبر 2020: أعلنت “ماستركارد”، الشركة العالمية الرائدة في مجال حلول الدفع، اليوم أن برنامجها التعليمي المتميز Girls4Tech™ (غيرلز فور تك) حقق هدفه الأساسي المتمثل بتعليم مليون فتاة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. ووضع البرنامج هدفاً جديداً وملهماً لتعليم 5 ملايين فتاة بحلول عام 2025.

وتعتزم ماستركارد طرح برنامجها الرائد في أسواق جديدة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، لتضم المملكة العربية السعودية والمغرب. وكانت الشركة قد تعهدت في وقت سابق من هذا العام، وبالشراكة مع “إكسبو 2020 دبي”، بتزويد 2020 فتاة في دبي بالمهارات المطلوبة للعمل في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وسيستمر برنامج Girls4Tech حتى نهاية معرض “إكسبو 2020 دبي” من خلال برنامج محلي خاص.

ويقدم البرنامج الذي تم إطلاقه في عام 2014 أنشطة ومناهج مبنية على معايير عالمية في مجال  العلوم والرياضيات، حيث يستند إلى خبرة “ماستركارد” العميقة في تكنولوجيا المدفوعات والابتكار، لتمكين الطالبات من اختبار مجموعة واسعة من المهن في مجال  العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات مثل رصد عمليات الاحتيال، وتحليل البيانات، وهندسة البرمجيات.

وبعد انطلاقته كدورات عملية تقتضي الحضور شخصياً ويديرها موظفون متطوعون، توسّع البرنامج ليشمل موضوعات جديدة مثل الذكاء الاصطناعي والأمن الإلكتروني، وساهم في تعزيز نطاق الوصول إلى مناهجه في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات من خلال تجربة تعلّم رقيمة على Girls4Tech Connect، والتي تمت ترجمتها وتوفيرها بثمان لغات.

وقالت سوزان وارنر، نائب رئيس المواهب والمشاركة المجتمعية ومؤسس برنامج Girls4Tech: “نهدف إلى بناء المعرفة الأساسية في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وتطوير المهارات الضرورية للقرن الحادي والعشرين التي تحتاجها الفتيات في دراستهن ونجاحهن المهني. ويثير برنامجنا فضولهن في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات ويعلّمهن تطبيق تلك المهارات بشكل عملي”.

ويصل برنامج Girls4Tech إلى خبراء العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في المستقبل عبر:

  • الإعلان عن شراكة جديدة لتطوير منهاج رقمي لبرنامج Girls4Tech بالتعاون مع Discovery Education، الرائدة عالمياً في موارد المناهج الرقمية المتوافقة مع المعايير والمحتوى الجذاب والتعلم المهني للمراحل التعليمية من رياض الأطفال إلى الصف الثاني عشر – بهدف الوصول إلى 1.6 مليون فتاة بحلول عام 2023.
  • عقد شراكات مع منظمات دولية ومحلية مثل Scholastic، وAIF، وMajor League Baseball، وشبكة تعليم ريادة الأعمال (NFTE)، وR&A، وYCAB في إندونيسيا، وArus في ماليزيا لتوسيع نطاق البرنامج وتقديم مهارات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بأساليب فريدة للفتيات التي تتراوح أعمارهن بين 8 و16 سنة.
  • إضافة منهج جديد لتعميق معرفة الطلاب في المجالات المتنامية للأمن الإلكتروني والذكاء الاصطناعي.
  • إطلاق برامج إضافية، مثل Girls4Tech 2.0 للفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 13 و16 سنة، وبرنامج الترميز Girls4Tech & Code ومدته 20 أسبوعاً للفتيات بين أعمار 8 و10 سنوات.

 إلهام الفتيات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات

قامت “ماستركارد” في عام 2019 بإجراء دراسة تسعى للوصول إلى فهم أفضل للاختلافات بين الجنسين والأجيال فيما يتعلّق بالتصورات والمواقف حول مواد وبرامج العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وبحثت الدراسة في التحديات والدوافع التي حددها الطلاب لمتابعة التخصصات الجامعية والمسارات الوظيفية.

وأظهرت الدراسة أن الإناث أقل ثقة بشكل عام، ويتلقين قدراً أقل من التشجيع، وهن بحاجة إلى المزيد من المرشدين في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. ويوفر برنامج Girls4Tech من “ماستركارد” للشابات كل عنصر من هذه العناصر.

لمعرفة المزيد حول برنامج Girls4Tech وللوصول إلى الدروس عبر الإنترنت، يرجى زيارة Girls4Tech Connect.